برعاية السيد نيجرفان بارزاني رئيس حكومة إقليم كوردستان وبحضور الأستاذ الدكتور ادريس هادي وزير التعليم العالي والأستاذ دارا محمد أمين وزير البيئة ونائب محافظ اربيل، احتضنت اربيل عاصمة إقليم كوردستان العراق المؤتمر البيئي الأول لطلبة الجامعات العراقية والذي رعته وزارتي التعليم العالي في الإقليم وبمشاركة اتحاد طلبة كوردستان فضلاً عن منظم المؤتمر جمعية معاً لحماية الإنسان والبيئة.
لقد شاركت في المؤتمر مختلف الجامعات العراقية وقد قدم طلبتها جهوداً متميزة اتجهت الى تركيز الانتباه الى القضايا البيئية المختلفة وقد توزعت البحوث المشاركة على (7) محاور، فيما شارك الأساتذة المشرفون على أبحاث الطلبة في جهود علمية تمثلت بإدارة جلسات المؤتمر وتقييم الأبحاث المقدمة فيه.
لقد قدم الطلبة المشاركون ابحثاً متميزة اتسمت بالجرأة في دخول قطاع كان غائياً لزمن طويل عن الاهتمام العلمي، كما مثل المؤتمر فرصة لتحفيز الطلبة المشاركين على الانتظام في الجهود البيئية التي تقودها وزارات الإقليم ومنظمات المجتمع المدني فيه، وهو ما يعني الشروع بولادة الناشطين المميزين اللذين سيتحملون مهمة إدارة العمل البيئي ونقله الى مصافي الجهود العالمية المتقدمة في هذا الميدان.
وبهذه المناسبة المميزة يسر الطلبة المشاركين في أعمال المؤتمر ان يتقدم الى حكومة اقليم كوردستان والى الوزارات المشاركة في إعداد المؤتمر بأسمى آيات الشكر والعرفان للجهود الواضحة في الإعداد والتنظيم والتي قادت الى نجاح المؤتمر.
كما يتقدم الطلبة المشاركون بامتنانهم العميق الى جمعية معاً لحماية الإنسان والبيئة لاهتمامها العميق بالقضايا البيئية وحرصها على مواصلة الجهود لنشر الوعي البيئي ورفع درجة الاهتمام العام بالبيئة.
والشكر موصول إلى اتحاد طلبة كوردستان والى مؤسسة الصباح الجديد والى كل الذين  ساهموا في إنجاح المؤتمر وخروجه بالحلة التي ظهر عليها.
يأمل المشاركون ان يصبح هذا المؤتمر تقليداً سنوياً راسخاً، وان يتسع نطاق المشاركة فيه كما يأمل المشاركون أن تؤخذ التوصيات التي خرج بها المؤتمر بعين الاعتبار حرصاً على بيئة العراق وبضمنها إقليم كوردستان…
 
به ره فا ن حمدي
رئيس اتحاد طلبة كوردستان